الأمراض الجلدية

العلاج بالبلازما للوجه والبشرة – هل هو حل سحري؟

مؤخراً ظهرت عدة تقنيات أخرى لتعزيز صحة وشباب البشرة ومنها جلسات الوخز بالإبر الدقيقة (Micro needling) أو جلسات الديرما رولر وجلسات العلاج بالبلازما. بمرور السنين ومع التقدم بالعمر يمر الجسم بعدة تغيرات على مستوى الشكل والوظيفة وهو ما نُطلق عليه أعراض الشيخوخة وهي عملية فسيولوجية طبيعية تماماً.

مع الأسف فإن تلك العملية غير مُرحب بها على الإطلاق، ولا عجب في ذلك! من منّا يُريد شعراً أبيض مُتساقط وبشرة مليئة بالتجاعيد وعظام وأسنان ضعيفة؟ لذلك منذ قديم الأزل وحتى يومنا هذا تُوجه الكثير من الجهود للبحث عن أساليب وطرق لمواجهة الشيخوخة وأعراضها.

تعتبر شيخوخة البشرة وظهور التجاعيد من أكبر المخاوف التي تسيطر على النساء خصيصاً مما يدفعهن لبذل أموال طائلة للتخلص من تلك التجاعيد والحفاظ على مظهر أكثر شباباً، بدءً من استخدام وصفات تقليدية لاستخدام مكملات غذائية أو حتى القيام بعمليات التجميل.

هل يوجد فرق بين الوخز الدقيق بالإبر والعلاج بالبلازما؟  

الوخز الدقيق بالإبر: هو عبارة عن جلسات يقوم بها طبيب الجلدية أو طبيب التجميل باستخدام أدوات تحتوى على إبر دقيقة جداً تُعرف بالديرما رولر Derma roller لتدليك البشرة وإحداث جروح دقيقة جداً لتحفيز البشرة على إنتاج بروتين الكولاجين بشكل طبيعي مما يؤدي لزيادة نضارة وصحة البشرة. تستخدم هذه التقنية لعلاج العديد من الحالات كالتجاعيد وتصبغات البشرة وآثار حب الشباب والندبات البسيطة.

الوخز الدقيق بالإبر للوجه
الوخز الدقيق بالإبر للوجه

العلاج بالبلازما: يتكون الدم من سائل البلازما الذي تسبح فيه مكونات الدم الأخرى من كرات الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية وبعض البروتينات الأخرى، ترتكز عملية العلاج بالبلازما على قدرة البلازما وما تحتويه من صفائح دموية وبروتينات محفزة للنمو على تجديد خلايا الجسم وتحفيز نموها وانقسامها والحد من عملية الالتهاب التي تتسبب في تلف تلك الخلايا. يستخدم الأطباء البلازما بما تحتويه من صفائح دموية بعد فصلها عن باقي مكونات الدم ثم حقنها بالبشرة.

العلاج بالبلازما للوجه والبشرة
العلاج بالبلازما للوجه والبشرة

يعتمد نوعي العلاج على تنشيط وتحفيز البشرة على الانقسام والتجديد بشكل طبيعي لكن تمتاز جلسات العلاج بالبلازما عن العلاج بالوخز الدقيق بالإبر بإحداثها تأثير أفضل وأسرع كما أن الخواص المضادة للالتهاب للبلازما تعمل على خفض مستوى الالتهاب والاحمرار بعد الجلسات وخفض خطر تكوين الندبات لأقل درجة.

خطوات العلاج بالبلازما 

يتكون العلاج بالبلازما من ثلاثة خطوات رئيسية:

  • عملية سحب الدم: يسحب الطبيب عدة مليمترات من دم المريض الخاضع للعلاج.
  • عملية فصل البلازما: يتم معالجة دم المريض بجهاز طرد مركزي لمدة عشرة دقائق تقريباً حيث تنفصل مكونات الدم عن بعضها البعض وينقسم الدم لثلاث أقسام:(بلازما غنية بالصفائح الدموية، بلازما تحتوي على نسبة قليلة من الصفائح الدموية، كرات الدم الحمراء).
  • عملية الحقن: يتم حقن البلازما الغنية بالصفائح الدموية بالبشرة للحصول على النتائج المرغوبة.
يتم سحب عينة دم ثم فصل البلازما قبل حقنها
يتم سحب عينة دم ثم فصل البلازما قبل حقنها

هل العلاج بالبلازما حل سحري!  

أظهر علاج البشرة بالبلازما نتائج رائعة في التغلب على التجاعيد البسيطة والغائرة ولعلاج الندبات والتصبغات وآثار حب الشباب لدى الغالبية العظمى من الخاضعين له، لكن وعلى الرغم من ذلك فهناك نسبة أخرى ممن جرب تلك التقنية للعلاج لم تستجب له بالشكل المرغوب.

يرجع السبب لذلك إلى أنه وحتى الآن لا توجد دراسات كافية من منظمة الغذاء والدواء العالمية FDA عن العلاج بالبلازما مما يجعل العديد من الأسئلة تنتظر إجابات، فعلى سبيل المثال ما زال الأطباء يجهلون سبب تفاوت تأثير العلاج بالبلازما من شخص لآخر ولماذا لا يستجيب البعض للعلاج من الأساس! وما المدة المحددة المطلوبة للعلاج و عدد الجلسات المطلوبة للحصول على النتائج المرجوة في كل حالة؟ وما إن كانت النتائج الظاهرة ستظل للأبد أم لا!

العلاج بالبلازما ليس حلاً سحرياً
العلاج بالبلازما ليس حلاً سحرياً لكنه قد يعطي نتائج جيدة

باختصار يمكن القول أن علاج البشرة بالبلازما يعتبر إضافة عظيمة لتقنيات وسُبل علاج البشرة ومحاربة الشيخوخة لكن لا يمكن القول بأنه حل سحري للجميع.

الآثار الجانبية لحقن البلازما

بشكل عام يعتبر العلاج بالبلازما خياراً آمناً إلى حد كبير باعتبار الخاضع للعلاج يتلقى البلازما والصفائح الدموية الخاصة به مما يُلغي إحتمالية تطور حساسية أو ما شابه. بالرغم من ذلك نادراً ما تحدث عدوى نتيجة استعمال أدوات حقن غير معقمة وهو أمر يرجع لكفاءة الطبيب الذي يقوم بتلك العملية.

بالرغم من كون ذلك نادراً أيضاً لكن يمكن أن تتسبب حقن البلازما بتنشيط عدوى الهربس (قُرح البرد) الكامنة لديكِ؛ لذلك احرصي على إخبار طبيبك في حال إصابتك بقُرح البرد من قبل.

هناك بعض الآثار الجانبية الشائعة الأخرى كاحمرار وألم انتفاخ بسيط مكان الحقن لكن غالباً ما يزول كل ذلك خلال عدة أيام.

هل العلاج بالبلازما مناسب للجميع؟  

بشكل عام يمكن للجميع الاستفادة بعلاج البشرة بالبلازما عدا في بعض الحالات مثل:

  1. إذا كنت مصاباً بالتهاب الكبد الوبائي.
  2. إذا كنت مُصاباً بفيروس نقص المناعة HIV.
  3. إذا كنت مصاباً بأي من أنواع سرطان الدم.
  4. في حال تناول العقارات التي تزيد من سيولة الدم أمراض القلب والأوعية الدموية.
  5. إذا كنت مصاب بسرطان الجلد.

كما أن هناك بعض الحالات الأخرى التي لا يُفضل الخضوع للعلاج بالبلازما أثنائها مثل:

  1. الحمل.
  2. الخضوع للإشعاع خلال السنة الماضية.
  3. الإصابة بحب الشباب في أطواره النشطة.
  4. إذا كانت بشرتك تُصاب بالندبات بسهولة، ففي تلك الحالة يمكن أن تترك الإبر الدقيقة المستخدمة في الحقن آثاراً دائمة.
  5. إذا كنت تعاني من الإكزيما بالوجه.
  6. إذا كانت بشرتك تتجدد بصعوبة.
  7. إذا كنت تستعمل عقار Accutane لعلاج حب الشباب.

العناية بالبشرة قبل العلاج بالبلازما

قبل الخضوع لجلسات العلاج بالبلازما عليك العناية ببشرتك جيداً وتجهيزها لتلك العملية، احرصي على ترطيب بشرتك بشكل جيد مع تجنب التعرض للشمس بشكل مباشر دون استخدام الصن بلوك (واقي الشمس) كما يجب عليك شرب كميات كافية من المياه للحفاظ على رطوبة بشرتك وتجنبي وضع مساحيق التجميل عند الذهاب للطبيب.

النتائج المتوقعة بعد العلاج  

على الأغلب تبدأ النتيجة بالظهور بعد حوالي ثلاث جلسات منفصلة أو بعد مدة تتراوح من عدة أسابيع لشهور. من الطبيعي ملاحظة بعض الاحمرار والالتهاب بالوجه بعد القيام بالجلسات؛ لذلك لا داع للقلق، فقط احرصي على العناية ببشرتك جيداً وترطيبها باستمرار وتجنبي وضع مساحيق التجميل، تجنبي أيضاً التعرض للشمس بشكل مبالغ به أو بدون حماية ويستحسن الابتعاد عن الأنشطة والمجهود العنيف الذي يسبب التعرق حيث يؤدي التعرق الزائد لزيادة التهاب البشرة والتي تعتبر في غاية الحساسية بعد العلاج.

المصادر:

American Academy of Dermatology

Healthline

السابق
حب الشباب – الأسباب، العلاج، نصائح مهمة
التالي
اختيار الصن بلوك المناسب لأصحاب الإكزيما الجلدية

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.